مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول

الصفحة الرئيسة  /  المقالات  /  مقالات الاستثمار العقاري  /  مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول

مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول

بعض المشكلات التي يجب تجنبها عند شراء شقة في إسطنبول

مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول
12 آب/أغسطس 2022
  • 2899

باتت اسطنبول التركية من أفضل وأقوى دول العالم في قطاع الاستثمار العقاري، وأصبح هناك العديد من المستثمرين الأجانب والعرب يسعون جاهدين إلى شراء عقارات في اسطنبول، لما تتميز به من مقومات سياحية واقتصادية، ويتناول مقالنا اليوم مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول، وكيفية التعامل مع تلك المشكلات.

 

 مشكلات عند شراء شقة في اسطنبول

توجد بعض المشكلات التي قد تواجهك عند شراء عقار أو شقة في اسطنبول،  فيما يلي قائمة بتلك المشكلات بشكل تفصيلي:

أولاً: إمكانية التعرض للاحتيال العقاري

من أهم المشكلات التي قد تواجهك عند شراء عقار أو شقة في اسطنبول هي مشكلة الاحتيال العقاري، ويحدث ذلك عند التعامل مع شركات عقارية غير مضمونة أو موثوق بها ولا تتمتع بالسمعة الحسنة والمصداقية والشفافية.

ومن هنا يقوم بعض المحتالين باستغلال عدم دراية المستثمرين الأجانب بالأوضاع في سوق العقارات التركي ولوائح البيع والشراء والقيم العليا والدنيا لأسعار العقارات، وفيما يلي توضيح لبعض أنماط الاحتيال العقاري أو الغش في مجال الاستثمار العقاري:

1- عرض عقار تالف للبيع

وهنا يعرض بعض المحتالين العقاريين عقارات متهالكة على المستثمر الأجنبي، دون توضيح كافة التكاليف المطلوبة لصيانة العقار، والتي أحياناً تكون أعلى بكثير من العائد الذي يمكن أن يحققه هذا العقار، ثم يتفاجأ المشتري بهذا الوضع بعد الشراء، ويجد نفسه أمام مشكلة مادية كبرى، وأنه مطالب بدفع مبالغ مالية طائلة من أجل تصليح وصيانة العقار الذي تم شراؤه للتو.

 

2- أن يكون العقار غير مدرج في سجل العقارات

أحياناً يقوم بعض المسوقين العقاريين بعرض شقة أو عقار غير مدرج في السجل العقاري الرسمي التابع للدولة، وهذا يعني أن المستثمر سوف يُطلب منه دفع رسوم إضافية وتكاليف من أجل تسجيل العقار بشكل قانوني، وهذا لكي يتمكن من الحصول على سند الملكية أو الطابو الخاص بالعقار ويتمكن من التصرف به بشكل قانوني سليم.

 

3- انتحال شخصية المالك

وهي من أخطر وأهم طرق الاحتيال العقاري، حيث يقوم أحدهم بانتحال شخصية مالك العقار، ومن هنا يقوم بتزوير المستندات والوثائق، والتي لا يكتشفها المستثمر الأجنبي سريعاً، حيث لا يتم كشفها إلا عندما يطلع عليها موظف مختص.

 

4- عرض سعر غير حقيقي

يقوم بعض المحتالين العقاريين باستغلال عدم دراية المستثمرين الأجانب بالمعلومات الكافية حول أسعار العقارات في تركيا، ومن هنا يقوموا بعرض أسعار مبالغ فيها وغير حقيقة للعقار، بمعنى أن يقوموا بمضاعفة سعر العقار.

 

ثانياً: تغير في قيمة العملة المحلية

 من أهم المشكلات التي قد تواجهك عند شراء عقار أو شقة في اسطنبول هي عدم استقرار سعر صرف العملة المحلية ( الليرة التركية)، حيث تشهد بعض التذبذبات أحياناً عند التداول أمام العملات الأجنبية الرئيسية مثل الدولار الأمريكي واليورو.

ولكن من الجدير أن سوق العقارات التركي يعد متبعاً لقوة الاقتصاد التركي، وأنه بالرغم من تعرض الاقتصاد التركي لعدة أزمات متكررة، إلا أنها لم تؤثر على القطاع الاقتصادي في البلاد، ولا يلبث سوق العقارات التركي حتى يعود إلى ازدهاره.

ومن جهة أخرى، يعتقد المحللين الاقتصاديين والعقاريين أن الخوف من انخفاض قيمة العملة المحلية (الليرة التركية)، ليس في محله، بل أنه فرصة مثالية لشراء المزيد والمزيد من العقارات في تركيا، ويمكن اعتباره فرصة ذهبية للاستثمار في تركيا.

 

ثالثاً: قلة الخبرة في مراحل وخطوات شراء العقارات

تعتبر قلة الخبرة بكافة مراحل وإجراءات شراء شقة في اسطنبول أحد أهم المشكلات التي قد تواجهك، وهي المشكلة الكبيرة أمام المستثمرين الأجانب الراغبين في شراء عقارات وشقق في تركيا بشكل عام، حيث وفيما يلي شرح لتلك الخطوات بالتفصيل:

1- يتعين عليك اختيار العقار المناسب عن طريق شركة عقارية مضمونة وموثوق بها.

2- يجب عليك استخراج الرقم الضريبي الخاص بك من دائرة الضرائب الرسمية، وهذا المستند مهم للغاية حيث يمكن اعتباره بمثابة الهوية الرسمية الخاصة بالمشاريع الأجنبي أمام كافة المؤسسات الحكومية، وتحتاج لهذا الرقم من أجل إتمام أية معاملة قانونية أو مالية في تركيا بشكل عام.

3- يتعين عليك الآن ترجمة جواز السفر الساري الخاص بك إلى اللغة التركية، ثم توثيقه عند كاتب العدل أو النوتر.

4- إذا كان المشتري يرغب في شراء عقار لايزال تحت الإنشاء، حينها لابد من كتابة عقد بين المستثمر وشركة البناء، ولابد أن يتضمن العقد كافة التفاصيل المتعلقة بالعقار، والتي تشمل ما يلي:

  • معلومات خاصة بالبائع والمشتري.
  • تاريخ تسليم العقار بالتحديد.
  • كافة المواد التي يتم استخدامها في بناء العقار.
  • توضيح للضرائب والرسوم المطلوبة في حال تأخر التسليم.

ومن الجدير بالذكر أنه لابد من توقيع كل من البائع والمشتري بتوقيع حي على كل صفحة من صفحات عقد البيع والشراء، ويجب إرفاق كافة الصور التي تشرح مخططات تصميم البناء أو العقار المراد شراؤه، وحينها يتم العودة إلى كاتب العدل أو النوتر من أجل توثيق عقد البيع والشراء لديه، وهذا بهدف ضمان كافة حقوق المشتري أو المستثمر بعد بيع العقار.

5- نحن هنا في خطوة نقل الملكية، والتي تتطلب دفع ضريبة قيمتها 4% من القيمة الإجمالية للعقار الذي تم شراؤه، وتسمى تلك الضريبة ضريبة الطابو أو ضريبة نقل الملكية، وفي أغلب الأحوال يتم تقسيم تلك الضريبة بين البائع والمشتري بالمناصفة.

 

رابعاً: عدم المعرفة الكاملة بأوضاع سوق العقارات التركي

عدم الدراية والإلمام بكافة المعلومات اللازمة حول سوق الاستثمار العقاري في تركيا تعد أهم المشكلات التي قد تواجهك عند شراء عقار أو شقة في اسطنبول، وبالتالي يتوجه بعض المستثمرين إلى المعارف أو الأقارب من أجل جمع معلومات كافية عن تعاملات سوق العقارات في تركيا.

 وفي هذا الصدد نود التأكيد على أن محاولة الاستفادة من آراء الآخرين ليست مشكلة في حد ذاتها، لكن المشكلة تحدث عندما يكون هؤلاء الأقارب ليسوا على دراية تامة بالعقارات في اسطنبول، من حيث المناطق العديدة والقيمة الاستثمارية المتباينة للعقارات بها.

ولهذا فإن الحل الأمثل هو الاستعانة بإحدى الشركات العقارية المضمونة والموثوق بها ذات السمعة الحسنة والمصداقية والشفافية، من أجل تحديد خطة شراء شقة في اسطنبول بشكل منظم ينتهي بالنجاح و بسلاسة ودون عناء.

 

كيف يمكنك التغلب على المشكلات السابقة؟

بالتأكيد يتطلع المستثمرين الأجانب والعرب الراغبين في شراء عقار أو شقة في اسطنبول أو تركيا بشكل عام أن يتفادوا كافة المشكلات التي تم ذكرها سلفاً، وفيما يلي توضيح الأخطاء التي يجب عليك تفاديها عند شراء شقة في اسطنبول أو عقار في تركيا بشكل عام:

أولاً: ابتعد عن المناطق النائية 

عند اعتماد قرار شراء شقة أو عقار في تركيا، يتعين عليك الابتعاد عن المناطق الطرفية أو النائية في المدينة، حيث يتوجه بعض المستثمرين الأجانب والعرب إلى هذه المناطق البعيدة طمعاً في الحصول على عقار في تركيا بسعر منخفض.

 فمن المعلوم أنه كلما اقتربنا من مركز المدينة كلما ارتفع سعر العقار، وهذا نظراً لتوفر كافة الخدمات الأساسية والترفيهية التي قد تحتاج إليها، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل هي صفقة جيدة ورائحة بالفعل؟

والإجابة أنها ليست كذلك، وهذا للأسباب التالية:

  • إذا عزمت على السكن في العقار الخاص بك والذي قمت بشرائه في منطقة بعيدة أو نائية طمعاً في انخفاض السعر، سوف تفقد الكثير من الخدمات الأساسية والترفيهية أيضاً، يشمل ذلك المستشفيات الكبرى والجامعات والمدارس وشبكات المواصلات المتطورة.
  • أما إذا كان هدفك هو الاستثمار العقاري، فإن العائد الربحي المادي المنتظر من المناطق النائية ليس بجيد، وهذا لأن الإقبال عليها ضعيف نظراً لانخفاض جودة المرافق الخدمية بها.

ولكن من وجهة نظر اقتصادية أخرى، تعتبر بعض المناطق البعيدة أو الطرفية فرصة ذهبية للاستثمار العقاري الرابح في المستقبل، لأن بعض تلك المناطق يشهد حالياً العديد من المشاريع الكبرى التي من شأنها أن تطور البنية التحتية في المنطقة وترفع من المستوى العمراني بها. 

 

ثانياً: لا تعتمد اعتماداً كلياً على ذاتك عند الشراء 

إذا عزمت على شراء شقة في اسطنبول، يتعين عليك دراسة ومعرفة كافة القوانين واللوائح والخطوات التي يجب عليك القيام بها بالتدريج، ولهذا لا ننصح أبداً بأن تقوم بعملية البحث عن العقار بمفردك، بل لابد من الاستعانة بإحدى الشركات العقارية المضمونة والموثوق بها، أو اللجوء إلى وكيل عقاري ذو كفاءة وخبرة، وهذا لكي تضمن عدم الوقوع ضحية لأي شكل من أشكال الاحتيال العقاري.

 

ثالثاً: عليك البعد عن الشقق القديمة 

أيا كان هدفك من شراء شقة أو عقار في إسطنبول، يتعين عليك الابتعاد عن العقارات المتهالكة أو الشقق القديمة، لأنه بالرغم من انخفاض سعر تلك العقارات القديمة عن الشقق الجديدة أو الحديثة، إلا أنها ليست بالخيار الجيد أو المثالي، لأنها تحتاج إلى كثير من الصيانة والتعديل، مما يعني تكاليف إضافية لسعر العقار.

ومن الجدير بالذكر أن قاعدة الابتعاد عن العقارات المتهالكة تعتبر قاعدة ثابتة في كافة دول العالم وليست الدولة التركية فقط.

 

رابعاً: عليك الابتعاد عن شراء ما لا تملك ثمنه

من النصائح المهمة التي عليك أخذها بعين الاعتبار، ألا تحاول شراء عقار ثمنه باهظ للغاية وليس مناسباً لقدرتك المادية، بمعنى أنك قد تحتاج إلى اقتراض المال من أجل شراء عقار غالي الثمن، وهذه تعد فكرة ليست جيدة، لأنه من الوارد ألا تستطيع سداد هذا المال الذي تم اقتراضه، وبالتالي تقع في مشكلات قانونية عديدة.

وفي هذا الصدد، نود التأكيد أنه يجب عليك السؤال بشكل كامل وواضح عن كافة التكاليف التي سيتوجب عليك دفعها، وهذا لكيلا تتفاجأ بتكاليف لم تكن في حسبانك.

 

خامساً: عليك التدقيق في مواصفات العقار

يتعين عليك قبل شراء عقار أو شقة في اسطنبول أن تتحقق من كافة مواصفات العقار، وهذا من حيث التالي:

  • مساحة الشقة أو العقار.
  • التشطيب الداخلي للعقار.
  • عدد الغرف.
  • الإطلالة التي تتمتع بها شرفات العقار.
  • الموقع الجغرافي بالتحديد.
  • ماهية الخدمات أو المرافق التي توجد حول العقار.

 

سادساً: تجنب شراء الشقق الواسعة للغاية

إذا كان هدفك من الشراء هو الاستثمار العقاري في تركيا، يتعين عليك أن تتجنب شراء الشقق والعقارات الواسعة جداً، لأن الإقبال عليها يكون ضعيف نوعاً ما، حيث أنها تناسب فقط العائلات الكبيرة من حيث عدد الأفراد.

ومن الجدير بالذكر أنه ينصح باختيار الشقق والعقارات ذات المساحة الصغيرة أو المتوسطة، وذلك لأن الإقبال عليها يكون كثيفاً للغاية، ويتوفر لديك إمكانية بيعها أو تأجيرها بشكل سريع وسهل على عكس الشقق الكبيرة من حيث المساحة.

هذا فضلاً عن فرق السعر بين الشقق الصغيرة والكبيرة، حيث ترتفع عادة أسعار العقارات الواسعة في تركيا عن غيرها.

 

سابعاً: لابد من القيام بجولة عقارية

قبل إتمام خطوة شراء شقق أو عقارات في تركيا، لابد من القيام بجولة عقارية تتمكن فيها من رؤية العقار رؤية عينية بنفسك، ولابد أن تزور كافة المشاريع العقارية المتاحة للبيع، وأن تطلع بشكل واضح على كافة المميزات والأسعار الخاصة بكل عقار على حدة، ولا تكتفي أبداً بمشاهدة فيديوهات قصيرة للعقار.

ومن الجدير بالذكر أن رؤية العقار رؤية عينية تمكنك من مشاهدة جودة البناء وجودة التصميمات الداخلية والخارجية للعقار، وتقييم ثمن الديكورات الخاصة به.

 

ملحوظات عند شراء عقار في تركيا

إضافة إلى كل ما تم ذكره سلفاً، هناك بعض الملحوظات التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند الإقدام على شراء عقارات في تركيا، وهي كالتالي:

  • التأكد من سلامة العقار من الجانب القانوني، وأنه لا توجد أية مشكلات قانونية مثل الرهن العقاري أو الميراث، لأن هذا يجعل عملية بيع العقار أو تأجيره شبه مستحيلة.
  • التحقق من هوية صاحب العقار، وأن له الحق المطلق في التصرف بالعقار.
  • التأكد من عدم وجود أي مشترِ آخر للعقار أو الشقة.

 

ما هي الخدمات التي تقدمها الشركة العقارية؟

كما وضحنا سابقاً أهمية الاستعانة بإحدى الشركات العقارية المضمونة والموثوق بها عند الإقدام على شراء عقارات في تركيا، وفي هذا الصدد نوضح لكم ماهية الخدمات التي تقدمها الشركة العقارية في تركيا:

  • كافة الاستشارات القانونية والعقارية التي تحتاجها.
  • تقدم لك الشركة نصائح مهمة تساعدك على اختيار العقار المناسب لك وفق أهدافك.
  • تساعد الشركة على الوصول لسعر مناسب للعقار، مما يعني توفير الكثير من المال.
  • بعض خدمات الشركة تعد مجانية.
  • تملك الشركات العقارية في تركيا علاقات قوية مع شركات البناء ومن هذا المنطلق تساعد العميل أو المستثمر على شراء عقار بمواصفات حديثة بسعر مناسب مع إمكانية الحصول على خصومات.

ومن الجدير بالذكر في هذا السياق، أنه لابد من اختيار الشركة العقارية تبعاً لمعايير محددة، وهي توفر سمعة جيدة للشركة وأن تتمتع بشهرة واسعة في مجال الاستثمار العقاري في تركيا، وأيضاً يمكنك الاطلاع على الخدمات التي تقدمها الشركة، كما يمكنك التواصل مع أحد العملاء السابقين للشركة لأخذ انطباع عن رأيهم في تلك الشركة تحديداً.

 

مميزات شراء شقة في اسطنبول

يطمح العديد من المستثمرين حول العالم لشراء عقارات في اسطنبول تحديداً لما تتمتع به من مميزات فريدة و كثيرة، نلخصها فيما يلي:

  • إمكانية الحصول على الجنسية التركية عبر الاستثمار العقاري، وهذا من خلال شراء عقار أو شقة، على ألا تقل القيمة الإجمالية للعقار الذي تم شراؤه عن 400 ألف دولار أمريكي، بشرط التعهد بعدم بيع العقار لمدة ثلاث سنوات بحد أدنى.
  • إمكانية الحصول على الإقامة العقارية في تركيا، وهي إقامة قصيرة الأجل متجددة كل عام طوال مدة امتلاك العقار.
  • التمتع بالأجواء المناخية المتميزة المعتدلة لمدينة اسطنبول التركية.
  • الاستفادة من حركة رواج سوق العقارات التركي في اسطنبول.
  • إمكانية الحصول على عائد ربح مرتفع وجيد بسبب مقومات المدينة السياحية.
  • إمكانية الحصول على ربح طويل الأجل، حيث يعد الاستثمار العقاري في تركيا طويل الأجل.
  • التمتع بإقامة سياحية في مدينة اسطنبول، والتي يتوافد عليها السياح بالآلاف كل عام من كافة أرجاء العالم.

وهنا قد وصلنا لنهاية حديثنا حول مشكلات قد تواجهك عند شراء شقة في اسطنبول، وكيف يمكن التغلب عليها، وما الذي يجب عليك تجنبه عند إتمام صفقة الشراء.

 

خدمات بناء العقارية :

المساعدة في الحصول على الجنسية التركية   /  الخدمات القانونية وخدمات مابعد البيع  /  التسويق العقاري في تركيا  الاستقبال من المطار  /  الجولات العقارية  / إدارة الأملاك في تركيا.

 

 

مقالات ذات صلة :
فلل للبيع في إسطنبول
آخر التحديثات على الجنسية التركية والإقامة العقارية
دليل الاستثمار العقاري في تركيا 2022
شقق فاخرة للبيع في إسطنبول
كل ما يخص تملك العقارات في تركيا
كيفية الحصول على جواز السفر التركي
بيوت للبيع في تركيا بالتقسيط
الإقامة السياحية والإقامة العقارية في تركيا
كل ما تحتاج معرفته عند شراء عقار في إسطنبول
أفضل عروض شقق للبيع في تركيا 2022
كيف تحصل على الجنسية التركية عبر الاستثمار العقاري؟
رحلة البحث عن شقق للبيع في إسطنبول
#بناء_العقارية    #شراء_عقار   #شقق_تركيا
#الجنسية_التركية    #عقارات_إسطنبول

اقرأ أيضاً
أفضل مناطق السياحة في تركيا لشتاء 2023

أفضل مناطق السياحة في تركيا لشتاء 2023

19 تشرين ثاني/نوفمبر 2022
  • 1,859

تعرف على افضل مناطق السياحة في تركيا لشتاء 2023 للعوائل وأهم وجهات السياحة الشتوية في تركيا

مزايا شراء عقار قيد الإنشاء في تركيا

مزايا شراء عقار قيد الإنشاء في تركيا

20 تشرين ثاني/نوفمبر 2022
  • 1,487

قم بشراء عقار قيد الإنشاء في تركيا و تمتع بهذه الميزات

tourism